إطلاق التقرير الوطني عن نتائج لبنان في دراسة TIMSS

كلمة رئيسة المركز التربوي للبحوث والإنماء

الدكتورة ندى عويجان

في اللقاء حول إطلاق التقرير الوطني

 عن نتائج لبنان في دراسة TIMSS

الأربعاء في 27/5/2015 – مطبعة المركز التربوي – سن الفيل

 

إنّ لاجتماعنا اليوم اهمية كبيرة في نظرنا على اعتبار أنها المرة الأولى التي يصدر فيها المركز التربوي ووزارة التربية والتعليم العالي تقريرا مفصلا عن نتائج لبنان في دراسةTIMSS  مع التوصيات حول كل نقطة ،

هذا التقرير الوطني الذي تمحور حول تأثير المتغيرات المرتبطة بمناهج مواد العلوم والرياضيات للصف الثامن الأساسي، قد تناول مواضيع تربويّة كثيرة نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر:

1-          تأثير المتغيرات المرتبطة بمعلم الرياضيات لجهة الخلفية العلمية والتطوير المهني

2-         تأثير المتغيرات المرتبطة بمواقف التلميذ تجاه أهمية تعلم العلوم والرياضيات وتتناول تأثير لغة الإختبار في هذه المواد على نتائج المتعلمين.

3-          أهمّية الاستراتيجيات التعليمية التعلّمية داخل الفصول الدراسية .

4-         تحديد طرق للتكامل بين تطوير المناهج التربوية ومناهج إعداد المعلمين في كليات التربية، خصوصا لجهة علوم الأرض والفضاء ومواضيع تتعلق بالرياضيات الثلاثية الأبعاد وغيرها.

5-         إعادة النظر في المواضيع التي طاولها تخفيف المناهج ، لكي يعاد العمل ببعضها ضمن ايام التدريس المعتمدة .

6-         ضرورة إعداد محضري المختبر وتجهيز المختبرات المدرسية بالتجهيزات والمواد الضرورية ،

7-         متابعة الدورات التدريبية التي تم تنفيذها بين الأعوام 2011 و 2015 من أجل دراسة تأثيرها في تحصيل التلامذة وأداء المعلمين واستثمارها في دراسة timss  2015 .

إن قلة استخدام تكنولوجيا المعلومات وإدماجها في العملية التعليمية التعلمية تؤثر سلبا على الأداء المدرسي ، وبالتالي فإن التقرير يدعو إلى إدخال المدارس في العصر التكنولوجي أكثر فأكثر. كذلك فإن التقويم في الامتحانات الرسمية مختلف عن التقويم المطبق عالميا والمعتمد في دراسة TIMSS  مما يعطي نتائج متدنية.

إنني أضع بين أيديكم الدراسة المفصلة لكي نناقشها ونستفيد منها في تطوير التحصيل التعلمي وتحسين المعدلات التي تبيّنها هذه الدراسة، آملة ان تشكل هذه النتائج وهذه التوصيات حافزا لنا للمزيد من التقدم والتحديث على المستويات كافة .

وأهلا وسهلا بكم جميعا